اسبانيا، بعد 25 سبتمبر:مواصلة ضغط الشارع حتى إسقاط الحكومة. الحل الفوري للجهاز البوليسي لمكافحة الشغب.

Image

بيان اليسار الإسباني المناهض للرأسمالية

كان يوم 25 سبتمبر يوما نضاليا نموذجيا، إذ رغم ما فرضت حكومة راخوي من حصار بوليسي غير مسبوق منذ عقود، لبى آلاف الأشخاص النداء و التزموا بالمواعيد التي حددتها تنسيقية 25 سبتمبر و مثيلاتها في الميدان بهدف محاصرة مجلس النواب و الإثبات للمسئولين السياسيين أن السخط الشعبي في تصاعد و أن صلاحية أكاذيبهم قد انتهت.

لقد زالت منذ أواخر اغسطس الماضي كل الشكوك التي أثارتها الدعوة لاحتلال المجلس، عندما اتضحت الأهداف. فقد جمع موعدا باسيو ديل برادو و ساحة اسبانيا آلاف الأشخاص الذين تظاهروا سلميا حتى نيبتونو(مكان بمدريد) حيث كانت الاستفزازات و أعمال العنف البوليسية ما ميز الليلة. حيث يعد استعمال الرصاص المطاطي باسبانيا شيئا عاديا رغم منعه ببلدان الاتحاد الأوربي. و قد بينت اشرطة الفيديو بوضوح وحشية قوى مكافحة الشغب، و التي تعد فرقة نخبوية تتقن جيدا كيف تهشم عظام الناس، و كيف تدعي إصابة عناصر في صفوفها و كيف تنفي تعرض كل من اعتقلت للتعذيب في مخافرها. و في هذا الإطار نعلن تضامننا و دعمنا للمعتقلين و المعتقلات الخمسة و الثلاثين المحالين على المحكمة الوطنية بتهم أعمال تخريبية ضد المؤسسات، بغرض إتمام عملية القمع، كما نتضامن مع الجرحى و الجريحات الأربعة و الستين، وخاصة رفيقنا أنخل، من حركة 15 ماي غرناطة،المصاب بجروح بليغة في نخاعه الشوكي نتيجة الهجوم البوليسي.

لقد سبق أن طالبنا طيلة الحملة الانتخابية في السنة الماضية و سنعيد ذلك اليوم و بإلحاح: إننا نطالب بالحل الفوري لجهاز مكافحة الشغب، و بإجراء تحقيق بشأن الشطط في استعمال السلطة و محاسبة المسؤولين عن ذلك. كما يتوجب على المدعوة مندوبة الحكومة في مدريد، كريستينا ثيفوينتي،ان تقدم استقالتها فورا لكونها أبرز مسئول عن الاعتداءات البوليسية الهمجية ليوم أمس، و التي بلغ صداها كل الصحف الدولية.

ويظل ابرز الأمور و أكثرها دلالة في يوم 25 من سبتمبر هو تخلص غالبية الجماهير من الخوف و اتساع إدانتها للنظام السياسي و الاقتصادي وتعززه. لذا يتوجب علينا أن الاستمرار في الضغط و مواصلة التعبئة اليوم 26 سبتمبر تضامنا مع الإضرابات العامة في كل من الباسك و اليونان، و كذلك إضراب الغد 27 سبتمبر من أجل التعليم العمومي و إضراب الجمعة 28 سبتمبر دفاعا عن حق الإجهاض. كما يلزمنا إرهاق الحكومة حتى تستقيل. دون أن ننسى أن ظرفية النضالات هاته هي الأكثر ملائمة لسياسة يسارية بديلة و منسجمة في أفعالها و أقوالها .

سنساهم من منبرنا كيسار مناهض للرأسمالية في تقوية التعبئات و السير بها قدما و بناء اليديل الضروري و المشروع لمن هم في الأسفل مثلما فعل الحزب الشعبي و حزب العمال الاشتراكي بالنسبة لمن هم في الأعلى.

اليسار المناهض للرأسمالية- إسبانيا

الأربعاء 26 سبتمبر 2012

التعريب من الاسبانية: المناضل-ة.

Cet article a été publié dans badil tawri. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s