قنابل المسيلة للدموع بطنجة

قوات القمع المخزني، تلجأ لاستعمال القنابل المسيلة للدموع، في محاولة منها لتفريق الشباب المتظاهرين الغاضبين من عملية تشريد إحدى العائلات بحي أرض الدولة بمدينة طنجة زوال هذا اليوم الثلاثاء 2 أكتوبر 2012. وإلى حدود كتابة هده السطور لا زال الحي محاصراً من جميع الجهات،من طرف مختلف أنواع أجهزة قوات القمع،  التي لا تتورع في التنكيل بالسكان، وتمنع حتى الأطفال من الالتحاق بمدارسهم، ويسود ترقب كبير وسط المراقبين حول إمكانية تطور الأمور إلى مواجهات؟….

 

 تصريج شاهد عيان:

ٍ حي أرض الدولة /بني مكادة: توجهت قبل قليل إلى بني مكادة مرورا بحي أرض الدولة،

وعند حدود منتصف الشارع الرئيسي بالحي وجدت أمامي سلسلة مشكلة من عناصر السيمي مدججين بالعصي، حاولت اجتيازهم لكنهم منعوني وأرشدوني إلى منفذ آخر، وبالفعل توجهت عبر زنقة أخرى، ونظرا لضيق الأزقة تفاجئت في آخر الزقاق بمجموعات من قوات السيمي مدججين بالعصي والقنابل المسيلة للدموع وتوجيهها نحو الشرفات والنوافذ، يتقدمهم مسؤول أمني برتبة أعلى يصرخ في وجه كل من وجده أمامه أو يطل من النوافذ والأبواب وأمام وابل من القنابل المسيلة للدموع اختبأت بإحدى المنازل بنفس الزنقة ومن وراء الباب وبين الفينة والأخرى أسمع طلقات القنابل المسيلة لدموع مصحوبة بصيحات ذاك المسؤول الأمني يتفوه بكل أنواع السب في كل من حاول تجاوز الزقاق أو فتح الأبواب وهو ما حدث عندما حاول صاحب المنزل الذي كنت رفقته حيث رد عليه أحد عناصر السيمي بركل الباب واطلاق كلام ناب، وأمام نفاذ صبري خرجت من المنزل ووجدت أحدهم يوجه إلي بندقيته وطالبته بالسماح لي للخروج والذهاب إلى حال سبيلي لكنه منعني ونهرني وقال لي لايمكن لك ذلك انتظر حتى ننتهي من المهمة، ليتدخل عنصر آخر وفسح لي الطريق قائلا : اذهب الى حال سبيلك ولا تخف ، فهل نحن في اسرائيل ؟ …. (لكنه بالفعل المشهد كذلك، حصار شامل للحي بعناصر مدججة بوسائل الحماية والقنابل تطلق في كل اتجاه )……

Cet article a été publié dans badil tawri. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s