اليوم الوطني للمعطل 6 أكتوبر بباب الأحد – دعوة بالعربية

تقرير الندوة الصحفية التي نظمتها اللجنة التحضيرية لليوم الوطني للمعطل 6 أكتوبر 2013

نشرت بواسطة:الــربــاط بــريــــس بتاريخ25 سبتمبر, 2013 فيأخبـــــار وطنية, القســم الـعــام اضف تعليق
الندوة الصحفية التي نظمتها اللجنة التحضيرية لليوم الوطني للمعطل

الندوة الصحفية التي نظمتها اللجنة التحضيرية لليوم الوطني للمعطل
عقدت اللجنة التحضيرية لليوم الوطني للمعطل 6 أكتوبر 2013 ندوة صحفية , وذلك يوم الثلاثاء 24 شتنبر 2013 على الساعة الرابعة مساء بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل بالرباط .
وفي البداية كان هناك عرض لأهم سمات الوضع الاقتصادي والاجتماعي والسياسي والحقوقي بالمغرب في المرحلة الراهنة، وما يعرف هذا الاخير من تراجعات خطيرة على مكتسبات الطبقات الفقيرة والمسحوقة. ويتجلى ذلك حسب المتدخلين في :
ــ مجموعة من القرارات الحكومية اللاشعبية (الزيادات المتتالية في أسعار المحروقات) وانعكاساتها الخطيرة على جيوب الفقراء، وعلى القدرة الشرائية للمواطن بصفة عامة.
ــ الاجهاز على الحريات النقابية والسياسية والحقوقية بالمغرب وعلى رأسها حرية الرأي والتعبير وكذلك الاحتجاج السلمي، وخير دليل على ذلك القمع المسلط على كل الحركات الاحتجاجية وبخاصة حركة المعطلين، والاعتقالات السياسية التي طالت وتطال مناضلي ومناضلات حركة 20 فبراير، مع إدانة الاعتقال التعسفي الذي طال الصحفي “علي انوزلا” مدير موقع – لكم– .
ــ محاولة الاجهاز على ما تبقى من مكتسبات الشعب المغربي الفقير وعلى رأسها حق أبناء الفقراء والمعوزين في الادماج المباشر في أسلاك الوظيفة العمومية، من خلال التأويل والتفسير الخاطئ لمضامين “الدستور” والمادة 22 من قانون الوظيفة العمومية، كما تسائل المتدخلون عن قدرة المباريات على ضمان المساواة في ظل انعدام الشفافية واستشراء المحسوبية والزبونية والحزبية، وانعدام المباراة بالنسبة لمجموعة من التخصصات والشعب. كما ضربوا مثالا عن مباراة وزارة التربية والتكوين المزمع إجرائها يومي 27 و28 من الشهر الحالي، وذلك من أجل التباري حول 8000 منصب شغل مقابل وصول عدد المترشحين لأزيد من 250000، مما يعكس الوضع الخطير للبطالة بالمغرب وحول صحة الأرقام التي تقدمها الجهات الرسمية.
ــ حقيقة القطاع الخاص بالمغرب والذي وصفوه بالكارثة الحقيقية من خلال انعدام أدنى شروط العيش الكريم من داخل هذا الأخير، وغياب شبه كلي للمراقبة من طرف الدولة لهذا القطاع وأن الأمر يتعلق بتقديم خيرة أبناء الشعب المغربي كعمالة رخيصة للشركات الأجنبية ولرأس المال بشكل عام، كإرضاء ومحاباة وتنفيذا لتوصيات المؤسسات الدولية على حساب الشعب.
ــ و في نفس السياق تحدث المتدخلون عن برامج التشغيل الذاتي والفشل الدريع لهذه الاخيرة في امتصاص البطالة وذلك باعتراف واضعي هذه البرامج من خلال التصريحات والأرقام والحقائق المقدمة من طرف المسؤولين، كما ضرب المتدخلون أمثلة لمجموعة كبيرة من الشباب حلموا بمشروعات صغيرة تنقذهم من شبح البطالة فوجدوا أنفسهم متابعين أمام المحاكم.
وعن أسباب وأهداف تنظيم اليوم الوطني للمعطل 06 أكتوبر 2013، واختيار شعار “شغِّل أو ارحل “، أكد المتدخلون أن هذا اليوم يأتي كإفراز موضوعي لسيرورة سنوات من النضال قدموا من خلالها شهداء ومعتقلين … وبأن نضالاتهم هي جزء لا يتجزأ من نضالات الشعب المغربي ضد البطالة والفقر والتهميش ومن أجل مغرب العدالة الاجتماعية، كما أن هذا اليوم يأتي كتعبير عن مستوى النضج والوعي الذي وصلت إليه حركة المعطلين بالمغرب بعد سنة تقريبا من النقشات المسؤولة والهادفة بين كل مكونات وتنظيمات ومناضلي ومناضلات حركة المعطلين حول ضرورة وحدة الصف وأهمية النضال الوحدوي، على قاعدة “وحدة المطلب، ووحدة العدو” وأن محطة 06 أكتوبر ماهي إلا بداية ستستتبعها محطات كثيرة، كما قال المتدخلون أنه قريبا ستتحول اللجنة التحضيرية لليوم الوطني للمعطل إلى “لجنة وطنية” من أجل تتبع واستكمال الجهود الهادفة إلى توحيد صفوف حركة المعطلين بالمغرب.
وفيما يتعلق باختيار شعار “شغِّل أو اِرحل” أكد المتدخلون أن حركة المعطلين لا تستهدف فقط أصحاب الشواهد ولكن الرسالة أيضا مشمولة لأصحاب السواعد وكل الذين يناضلون ضد البطالة، وعن المقصود بإرحل كان الجواب أن المقصود كل القائمين على وضع سياسات التشغيل بالمغرب وكل من يتحملون مسؤولية هذا الوضع القائم.
وفي الأخير وجه المتدخلون الدعوة إلى كل تنظيمات المعطلين بالمغرب ، سواء المتواجدة بالرباط أو التي تناضل على المستوى الجهوي، كما وجهوا الدعوة إلى كل المعطلات والمعطلين بالمغرب من أصحاب الشواهد والسواعد وكل الديمقراطيين والشرفاء المناضلين ضد البطالة من تنظيمات سياسية وحقوقية ونقابية ومجتمع مدني من أجل المشاركة المكثفة في هذه المحطة الوطنية النوعية وإنجاحها.

عن اللجنة التحضيرية لليوم الوطني للمعطل 06 أكتوبر 2013

Vidéo | Cet article a été publié dans badil tawri. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s